النائبة جميلة العبيدي تشريع قانون يشجع الرجال على الزواج بأكثر من إمرأة واحدة من خلال صرف حوافز مالية عمليات الانبار تعلن تدمير ثلاث سيارات مفخخة وقتل اربعة انتحاريين جنوب غربي الرمادي محمد تميم نازحي الحويجة يعانون من نقص حاد في الغذاء والدواء وانعدام ابسط المستلزمات الضرورية للعيش تحرير قرية خواجة خليل شرق ناحية بادوش في ايمن الموصل صحة الكرخ تجهيز مركز المصطفى التخصصي لتاهيل المعاقين بجهازي الوقوف الكهربائي الخاص بالمعاقين ذوي الاحتياجات الخاصة ترامب يطلب من العبادي الاتصال به هاتفيا الخميس معارضون سوريون يعتزمون تشكيل ائتلاف علماني جديد الكرملين ينفي وجود صفقة روسية أمريكية "كبرى" تشمل سوريا وأوكرانيا

جوع وموت واختطاف في الحويجة والشرقاط





تاريخ النشر: 2017-01-22 16:43:10


وكالة الحرية نيوز -


أفاد المرصد العراقي لحقوق الإنسان لموقع RT بأن آلاف المدنيين في بلدة الحويجة والساحل الأيسر من بلدة الشرقاط يعيشون ظروفا صعبة، في المناطق الخاضعة لسيطرة "داعش" وفي مناطق نزوحهم.

وقال المرصد الحقوقي الأحد 22 يناير/كانون الثاني إن هؤلاء ينتظرون تحرك الحكومة العراقية لتحرير مناطقهم من التنظيم، متهما السلطات بتجاهل الانتهاكات والمعاناة التي يعيشها الأهالي في الحويجة التابعة لمحافظة كركوك والشرقاط التابعة لمحافظة صلاح الدين المجاورة.

وأضاف أنه "وثق انتهاكات عده تعيشها العوائل حيث تعاني من قلة الغذاء والدواء في ظل انعدام الكهرباء وانتشار الأمراض بين الأطفال وكبار السن، كما يعانون من بطش "داعش" حيث يمنع التنظيم خروج الأهالي من مناطق سيطرته ويقوم عناصره بمصادرة المنازل ونهبها في تلك المناطق، فضلا عن الإعدامات والاعتقالات اليومية التي تنفذ بحق المدنيين".

ونقل المصدر عن نازحة من الشرقاط قولها إن "الجوع أصبح كالظل. الخوف بان حتى على الحيوانات. الناس تعبت من الترقب. كل سلعة أصبحت بالملايين. كيس الطحين بمليون دينار عراقي، والسكر كذلك. إذا لم تتحرك الحكومة سيموت الناس من الجوع ومن بطش التنظيم".

ووفق مصادر محلية، اعتقل التنظيم في 7 يناير/ كانون الثاني الجاري 50 شخصا على الأقل من أهالي ناحية العباسي التابعة للحويجة واقتادوهم إلى جهة مجهولة، ولم يعرف مصيرهم حتى وقت كتابة التقرير.

وفي 14 يناير/كانون الثاني اختطف داعش 20 عائلة على الأقل من قرية الشجرة التابعة لناحية العباسي، واقتادوهم لمكان مجهول ولم يعرف سبب اختطافهم. كما اعتقل التنظيم نساء من الساحل الأيسر للشرقاط بعد أن وجد لديهن مواد غذائية أرسلت لهن من الساحل الأيمن.







إضافة تعليق على الموضوع

اسم الكاتب

نص التعليق